مجموعة الساير نظمت أكبر ويكند عائلي للجميع بمناسبة هلا فبراير

04 مار 2019

شاركت مؤسسة محمد ناصر الساير وأولاده، احدى شركات الساير القابضة، باحتفالات هلا فبراير، تحت عنوان تخطى الحدود مع تويوتا، من خلال تنظيم ويكند عائلي لأهل الكويت الفريد من نوعه في ارض المعارض بمشرف. الحدث الذي استمر لثلاثة أيام كان مليئًا بالمتعة والاثارة لعدد كبير من الزوار الذين حازوا على فرصة المشاركة في فعاليات عديدة والفوز بجوائز رائعة. وكان عدد الزواج تجاوز أكثر من 10,000  زائر الذي فاق التوقعات.

وفي كلمته التي القاها خلال حفل الافتتاح قال السيد/ مبارك ناصر الساير، الرئيس التنفيذي لمجموعة الساير القابضة: "نتقدم بأجمل التهاني وأصدق الامنيات لصاحب السمو امير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح وسمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح. ونبارك لجميع المواطنين والمقيمين بمناسبة العيد الوطني الـ 58 وعيد التحرير الـ 28. هذا الاحتفال هو اهداء لشعبنا الحبيب في الكويت."

تضمن الحدث بعض الفعاليات الأساسية الترفيهية كألعاب الأطفال، الواقع الافتراضي، محطات الألعاب، الأنشطة المسرحية العائلية، السحوبات، مسابقات فنية، اكاديمية القيادة للأطفال، عروض سحرية، عروض الرقص، العزف الحي والمطاعم. اضافة الي ذلك لتجربة قيادة اسطول سيارات تويوتا سواء الصالون أو الدفع الرباعي.

وأضاف السيد/ مبارك الساير: " بالإضافة الى العرض المميز لسيارات تويوتا، قمنا بتنظيم كاونتر خاص لتجربة قيادة سيارات الدفع الرباعي على الحلبة. كما انضم الينا بنك الكويت الوطني وبنك بوبيان وبنك وربة وبنك الكويت الدولي مما يسهل على الزوار تقييم خيارات التمويل المناسبة."

كما شارك في هذا الحدث المميز مجموعات عمل الساير بما في ذلك إدارة قطع غيار تويوتا الاصلية، زيوت موتول، إطارات يوكوهاما وزيوت كوفران، شركاء برنامج الولاء حياك، اكسسوارات ناصر الساير ايه ار بي 4X4، مصنع المرطبات، كاريبو كوفي، بالإضافة الى قسم المسؤولية الاجتماعية للشركة.

وقد اعرب السيد/ مبارك الساير عن خالص امتنانه لجميع الشركاء المشاركين في هذا الحدث الذين انضموا بحماس ليكونوا جزءًا من هذا الحدث الهام. كما تقدم بالشكر الى إدارة ارض المعارض الدولية ومنظمي الفعالية ووحدات عمل الساير وأعضاء الفريق على دعمهم وجهودهم تجاه نجاح هذا الحدث.